لدوحة
في ١٥/٤/٢٠١٩

نتطلع الى توسيع دائرة المسابقة خلال الموسم القادم .. شبيب بن عرار
سيتم تفعيل الشعراء في المنتديات الأدبية والثقافية القادمة

أسدل الستار يوم امس على مسابقة شاعر الجامعات التي ينظمها مركز قطر للشعر ” ديوان العرب ” التابع لوزارة الثقافة والرياضة، وشارك في المسابقة التي انطلقت 26 مارس الماضي عدد كبير من طلاب الجامعات والكليات العسكرية في قطر بالشعر الفصيح والنبطي .
قال شبيب بن عرار الرمزاني المسؤول عن مسابقة شاعر الجامعات : شهدت مسابقة شاعر الجامعات مشاركة واسعة من طلاب الجامعات والكليات المدنية والكليات العسكرية، وشهدت المسابقة بجميع مراحلها منافسة قوية، خاصة ان هناك تقارب بمستوى الشعراء الشباب وقصائدهم التي تحمل قوة المعنى المتناسق مع الالقاء .
وعبر النعيمي عن انبهاره بمستوى القصائد المشاركة في المسابقة، موضحا ان مسابقة شاعر الجامعات في مرحلتها النهائية تضمنت مشاركة نخبة من المواهب الشابة والواعدة جميعها ولدت عملاقة في الشعر النبطي والفصيح، ووصل معنا الى النهائي شاعر من كلية احمد بن محمد العسكرية وشاعر من كلية شمال الاطلنطي وشاعر من كلية المجتمع وكذلك وصول ثلاثة شعراء في الشعر الفصيح، مؤكدا ان جميع المنافسات كانت عالية وقوية على قصائد رئيسية بالنسبة للشعر النبطي كانت المنافسة على مجاراة لأبيات المؤسس ( هداتنا يفرح بها كل مغبون )، وبالنسبة للشعر الفصيح كانت المجاراة لبيت الشاعر ابو فراس الحمداني ( تهون علينا في المعالي نفوسنا .. ومن خطب الحسناء لم يغلها المهر ) ، وأصبح هناك تنافس، والمستويات متقاربة جدا، اذ انه حصل شاعرين على المركز الأول في الشعر النبطي بنفس الدرجة وبنفس الجائزة كل منهم توج على حده بنفس الرمز بما يعادل المركز الاول .
وأوضح النعيمي توج في المركز الأول في الشعر النبطي علي أحمد الكواري من كلية المجتمع و متعب علي الصعاق من كلية شمال الاطلنطي وفِي المركز الثاني سعيد حمد الدعية من كلية أحمد بن محمد العسكرية ، اما بفئة الشعر الفصيح توج بالمركز الاول أحمد محمد من جامعة قطر، وفِي المركز الثاني محمد نجيب من جامعة حمد بن خليفة، وفِي المركز الثالث عبد الله اسماعيل من كلية شمال الاطلنطي .
واكد الرمزاني انه سوف يتم تفعيل هؤلاء النجوم في المنابر القادمة وإضافتهم في الأمسيات، علاوة على تفعيلهم في المنتديات الأدبية والثقافية القادمة .
ولدينا رؤية في الموسم القادم بتوسيع دائرة المسابقة وقد تكون في احدى الكليات العسكرية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.